تقرير المخابرات الحربية الإسرائيلية الأخير حول الأوضاع فى المنطقة

بوابة الفجر
خلال إستعراضه لتقديرات الاوضاع فى المنطقة،التى أعدها جهاز المخابرات الحربية "امان"،قال "تامير هيمان" رئيس الجهاز، أن العمليات التى قام بها الجيش الإسرائيلى مؤخرًا، تمكنت من القضاء على التواجد الإيرانى فى سوريا بشكل كبير،مشيرًا أنه فى المقابل مازالت تحتفظ إيران بتواجدها داخل العراق بصورة كبيرة.

وأستغل "هيمان" كلمته للحديث عن تنظيم حزب الله،وتوجيه رساله خاصة للأمين العام للمنظمة "حسن نصرالله "،بشأن حديثه عن المشروع الصاروخى الضخم الذى تشرف على إعداده المنظمة قائلًا "لا نحتاج لحديث نصرالله ليخبرنا عن المشروع فنحن نعلم عنه الكثير وكل ما كشفه فى خطابه معروف لدينا جيدًا".

وأضاف أن منظمة حزب الله فقدت قدرتها التنفيذية فيما يخص إطلاق الصواريخ الدقيقة والذكية.

وأكد تقرير المخابرات الإسرائيلية أن خلال الأشهر الاخيرة،نجحت الولايات المتحدة وليس روسيا كما يظن البعض،فى التاثير على منطقة الشرق الاوسط بالكامل،بدءًا من لبنان وإيران ونهاية بالساحة الفلسطينية.

وتحدث "هيمان" عن قضية السلاح النووى الإيرانى وأكد أن إيران تواجه الان ضغطًا شديدًا ومتصاعدًا،يُجبرها على إتخاذ بعض الخطوات بشأن البترول والمشروع النووى خاصتها، مشيرًا أنه على الرغم من ذلك لم يطرأ أى تغيير على سياستها النووية،مضيفًا أنهم حذرون للغاية ويحافظون على إطار الإتفاق النووى،وفى الوقت ذاته لم يحدثوا أى تقدم من أجل تحقيق حلمهم فى إنتاج السلاح النووى.