Advertisements
Advertisements
Advertisements

هزة أرضية تضرب شمال غرب المدينة المنورة

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements
أعلنت هيئة المساحة الجيولوجية السعودية، اليوم الاثنين، رصد هزة أرضية شمال غرب المدينة المنورة.

وكتبت في تغريدة على حسابها في “تويتر”: رصد المركز الوطني للزلازل والبراكين بهيئة المساحة الجيولوجية السعودية شمال غرب المدينة المنورة هزة أرضية ضعيفة جدًا بلغت قوتها 2.18 درجة على مقياس ريختر، وعمق 5.4 كم في تمام الساعة 11:35 صباحًا”.

أنشئت هيئة المساحة الجيولوجية السعودية:
في عام 1420ه‍ (1999م) بالقرار الصادر من مجلس الوزراء رقم (115)، وترتبط الهيئة بوزارة الطاقة والصناعة والثروة المعدنية، ولها شخصية اعتبارية وتتمتع بالأهلية الكاملة لتحقيق التنظيم الخاص بها.

مقر الهيئة:
مقر الهيئة الرئيسي هو مدينة جدة ولها حاليًا فرع بمدينة الرياض، ولها الحق طبقًا لنظامها في إنشاء فروع ومكاتب وتوكيلات لها داخل المملكة أو خارجها.

أغراض الهيئة:
هي القيام بنفسها أو بواسطة غيرها في إقليم المملكة وفي منطقتها الاقتصادية الخالصة وجرفها القاري بجميع أعمال المسح والتنقيب عن المعادن وتنمية تلك الأعمال وتطويرها، وتوفير المعلومات الكافية عن الرواسب المعدنية وإجراء البحوث والدراسات ذات الصلة بعلوم الأرض ولها في سبيل ذلك – دون حصر- القيام بالأعمال التالية: إجراء الأبحاث الجيولوجية، والجيوكميائية، والجيوفيزيائية، والهيدرولوجية، واستكشاف المصادر المعدنية. استخدام أفضل الوسائل في البحث والتنقيب عن المصادر المعدنية. إجراء دراسات ما قبل الجدوى الاقتصادية على بعض الخامات الواعدة المساعدة في صناعة التعدين. تصنيف المعلومات الجيولوجية الخاصة بالمصادر التعدينية وتقويمها وإعداد التقارير والخرائط الجيولوجية المختلفة وغيرها من الخرائط ذات العلاقة بأعمالها، وطبعها ونشرها وتخزين بياناتها باستخدام الحاسب الآلي. القيام بنفسها أو بواسطة غيرها بالأبحاث والدراسات وتقديم الخدمات الاستشارية التي تتعلق بأعمالها ونشاطها إلى الجهات الحكومية والخاصة، ويجوز لها الحصول على مثل تلك الخدمات، كما يجوز لها الاشتراك مع الشركات والهيئات والجامعات ومراكز البحث العلمي وغيرها من الجهات التي تزاول أعمالًا مشابهة لأعمالها. القيام بأعمال المسح والتنقيب لتحديد مصادر المياه والتعرف على المخزون المائي وتحديد النوعيات والكميات الممكن استخراجها وتحديد مدى صلاحيتها للأغراض المختلفة. دراسة النواحي الجيولوجية للشؤون البيئية بما في ذلك التعرف على أفضل السبل للتخلص من آثار التعدين الضارة ومن النفايات الناجمة عن الأنشطة التعدينية والجيولوجية البيئية. القيام بالدراسات والأبحاث اللازمة لرصد النشاطات الزلزالية والبركانية المحتمل وقوعها في المملكة واستقصاء الفيضانات الناجمة عن الأمطار والسيول ومواقع الانهيارات الأرضية ووضع خرائط لمستويات الخطر لجميع أنواع الكوارث وإعداد سجل تاريخي بها. تدريب السعوديين داخل المملكة وخارجها في مجالات أعمال الهيئة. ويجوز للهيئة القيام خارج المملكة ببعض الأعمال الموكولة إليها.

إن "هيئة المساحة الجيولوجية السعودية" - بنوعية الأعمال والدراسات التي أنيطت بها - أصبحت مسؤولة عن كافة الأعمال المتخصصة بعلوم الأرض، بدءًا من أعمال المسح الجيولوجي والتنقيب عن المعادن، وإعداد وتنفيذ الخرائط والدراسات الجيولوجية، وتنمية الموارد المعدنية بكافة أنواعها.. وصولًا لإتاحة الفرص الاستثمارية في مجال التعدين، وهو ما يتوافق مع تلك الأعمال التي تقوم بها الهيئات العالمية للمسح الجيولوجي كما إن الهيئة تقوم - حسب نظامها - بإجراء الدراسات الهيدروجيولوجية، ورصد دراسة الزلازل والبراكين، ومراقبة المخاطر الجيولوجية الأخرى، وجيولوجيا المياه، والجيولوجيا البيئية، والجيولوجيا الهندسية، وتوفير الخدمات المعلوماتية المتعددة، خصوصا تلك المتعلقة بتزويد الجهات الحكومية والخاصة في المملكة بالتقارير والخرائط والمعلومات الفنية عن الثروات المعدنية والتراكيب الجيولوجية المتواجدة في كافة أراضي المملكة.