أستاذ بجامعة هارفارد يكشف معلومات صادمة عن العلاج بالخلايا الجذعية

أرشيفية
أرشيفية
قال الدكتور أسامة حمدي، أستاذ أمراض الباطنة والسكر بجامعة هارفارد بأمريكا، إن العلاج بالخلايا الجذعية عبارة عن "نصب"، لافتًا إلى أن تطبيقها يحتاج إلى أكثر من 10 سنوات.

وأضاف حمدي، خلال حواره مع الإعلامي حمدي رزق ببرنامج "نظرة"، المذاع على فضائية "صدى البلد"، مساء الجمعة: "هناك أبحاث علمية حول الخلايا الجذعية، ولكن تطبيقها يحتاج إلى 10 سنوات، لأنها تأخذ اتجاه خلايا البنكرياس، وكانت قبل ذلك تأتي من الحبل السري أو المشيمة في بداية العمر، وتحول إلى خلايا البنكرياس لإفراز الأنسولين، وهذا الأمر صعبًا ويحتاج لوقت كبير لعمل هذا الأنسولين".

وتابع أستاذ أمراض الباطنة والسكر بجامعة هارفارد بأمريكا: "توصل العلم إلى أنه من الممكن أخذ خلية عادية من الجسم، وعن طريق الهندسة الجينية يستطيع تغييرها بحيث تكون متكاثرة وتفرز الأنسولين، وهذا الأمر نجح".

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا