Advertisements

دعاء المطر.. ما يستحب قوله عند نزول المطر والبرق والرعد والرياح

بوابة الفجر
دعاء المطر والبرق والرعد والرياح، ننشر لكم الأدعية المستحب قولها عند نزول المطر والبرق والرعد والرياح، وهذا في ظل التقلبات الجوية التي تشهدها البلاد اليوم، حيث تتعرض البلاد لأمطار غزيرة ورياح شديدة، مما دفع المواطنين للبحث عن الادعية المستحب قولها عند نزول المطر والرعد وابرق والرياح.

يعد وقت المطر من أكثر الأوقات استحبابًا للدعاء، وفقا لما جاء في حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم قلب:
"اطلبوا استجابة الدعاء عند التقاء الجيوش، وإقامة الصلاة، ونزول الغيث" رواه الشافعي.

دعاء الرسول عند المطر والبرق والرعد واشتداد الرياح
اللَّهُمَّ صَيِّبًا نَافِعًا،  اللَّهُمَّ صَيِّبًا هَنِيئًا.
اللهم اسقينا غيثاً مغيثاً مريئاً نافعاً غير ضار .
اللهم إني أسألك خيرها وخير ما فيها، وخير ما أرسلت به، ‏وأعوذ‎ ‎بك من شرها، وشر ما فيها، وشر ما أرسلت به”.
سبحان الذي يسبح الرعد بحمده والملائكة من خيفته، ثم يقول إن هذا لوعيد لأهل الأرض شديد.
اللهم أنت الله لا إله إلا أنت، أنت الغني ونحن الفقراء، أنزل علينا الغيث ولا تجعلنا من القانطين،
وأجعل ما أنزلت لنا قرة و بلاغًا إلى حين، اللهم اسقنا و أغثنا اللهم انشر رحمتك علينا،
اللهم إنا خلق من خلقك فلا تمنع عنا بذنوبنا فضلك، اللهم اسقنا غيثًا مغيثا سحًا وابلاً غدقا هنيئًا مريئًاًمجللا
نافعًا غير ضار لتحيي به البلاد و تسقي به العباد، وتحيي به ما قد مات وترد به ما قد فات،
وتنعش به الضعيف و تحيي به الميت من بلادك، اللهم سقيا رحمة لا سقيا عذاب ولا هدم ولا غرق،
فإنك تنزل الغيث من بعد ما قنطوا و تنشر رحمتك، وأنت الولي الحميد، نستغفر الله،
اللهم إنا نستغفرك إنك كنت غفارا فأرسل السماء علينا مدارا، و أمددنا بأموال و بنين و أجعل لنا جنات و أجعل لنا أنهارا.