Advertisements

ملف مصانع الغزل يصل للرقابة الإدارية

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
بعد سنوات من الفشل والتعثر بين وزراء ومسئولين مختلفين ومتعاقبين على مصانع الغزل والنسيج، وصل الملف إلى أيدى وإدارة جهاز الرقابة الإدارية. وهذا التحول لا يعنى وجود فساد فى الملف. ولكنه يؤدى إلى متابعة أكثر جدية وقرارات أكثر قوة فى مواجهة البيروقراطية فى المؤسسات والهيئات والحكومات المعنية بالملف. وتسعى الرقابة الإدارية إلى منح دفعة لسياسات وإجراءات تجديد هذه المصانع.

ودعت الرقابة الإدارية إلى اجتماعين لتوزيع المهام والتكليفات على الجهات المعنية، وحضرت الاجتماع وزيرة الصناعة نيفين جامع ومجموعة العمل بالوزارة المعنية بصناعة الغزل والنسيج، وحضر الاجتماع ممثلون عن كل من وزارات الزراعة والإدارة المحلية والهيئات الصناعية التابعة لوزارة الصناعة، ورئيس الشركة القابضة ورؤساء شركات الغزل والنسيج.