Advertisements

"الصحة" تعلن مفاجأة سارة بشأن كورونا

وزيرة الصحة
وزيرة الصحة
قال المتحدث باسم وزارة الصحة: إنه تم الكشف على 25 ألف مصري قادمين من الخارج.

وأضاف "حتى الآن، نعلم مصادر جميع حالات فيروس كورونا، ولكن في المرحلتين الثالثة والرابعة، لن نعلم مصدر الإصابات بها كما هو الحال لدى بعض الدول".

وتابع متحدث وزارة الصحة، خلال مداخلة تليفونية مع الإعلامي شريف عامر، ببرنامج "يحدث في مصر"، المذاع على فضائية "إم بي سي مصر" مساء أمس الأربعاء: "نتتبع أي حالة إيجابية للكشف على المخالطين، ونقوم بعمل تقصي ورصد".

ولفت المتحدث، إلى أن معظم الحالات التي يعلن عنها يوميًا من التقصي والرصد للمخالطين للمصابين بفيروس كورونا، مؤكدًا أن كل حالة يتم اكتشاف إصابتها يتم تتبعها.

وأكد متحدث وزارة الصحة، أن مصر من أعلى دول العالم في نسب الشفاء من فيروس كورونا.

وفي سياق آخر، أعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الأربعاء، ارتفاع عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) إلى 113 حالة.

وكشف مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، عن خروج 15 حالة من المصابين بفيروس كورونا المستجد من مستشفى العزل، من ضمنهم 4 أجانب و11 مصريًا، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 95 حالة حتى اليوم، من أصل الـ 113 حالة التي تحولت نتائجها معمليًا من إيجابية إلى سلبية.

وأوضح المتحدث، أنه تم تسجيل 54 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، جميعهم من المصريين، وهم من المخالطين للحالات الإيجابية التي تم اكتشافها والإعلان عنها مسبقًا، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتا إلى وفاة مواطن مصري يبلغ من العمر 63 عامًا من محافظة المنوفية.

وقال المتحدث: إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وذكر المتحدث، أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم الأربعاء، هو 456 حالة من ضمنهم 95 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفى العزل، و21 حالة وفاة.