مياه الشرقية: ننفذ مشروعات بـ2.6 مليار جنيه.. وما يحدث غير مسبوق

بوابة الفجر
قال اللواء شريف فارس، رئيس شركة الصرف الصحي بالشرقية، إن ما يحدث من تطوير في شبكة الصرف الصحي على مستوى الجمهورية غير مسبوق.

وأشار "فارس"، خلال لقاء خاص ببرنامج "صباح الخير يا مصر" المذاع عبر قناة مصر الأولى، اليوم الخميس، إلى أن مشروعات المياه الجاري تنفيذها بقيمة 2.6 مليار جنيه، وتشمل محطات، وخطوط مياه للمناطق المحرومة، موضحا أن خطة تنفيذ المشروعات تنتهي في 2022.

وأوضح رئيس شركة الصرف الصحي بالشرقية، أن المحافظة بها 40 محطة تنقية ميا تنتج مليون و540 ألف متر، فضلا عن محطات ارتوازية، مؤكدا أن لجان من وزارة الإسكان تمر على المشروعات بشكل دوري.

وقد عقد الدكتور سيد إسماعيل، نائب وزير الإسكان لشئون البنية الأساسية، وقيادات قطاع المرافق بوزارة الإسكان، اجتماعًا تنسيقيًا، بمقر الوزارة، لمناقشة خطة الدولة لترشيد استهلاك المياه، وتعظيم الاستفادة من المياه المتاحة، وتوفير مصادر مياه بديلة، وذلك بحضور الدكتور رجب عبدالعظيم، وكيل وزارة الموارد المائية والري، ومسئولى الوزارة، وقيادات وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي.

وأشاد الدكتور سيد إسماعيل، بمجهودات وزارتي الإسكان، والموارد المائية والري، في التنسيق المستمر لتيسير جميع المعوقات، والتغلب على الأزمات المتعلقة بأعمال الوزارتين، وآخرها الحد من آثار الأمطار والسيول والطقس السيئ الذي مرت به البلاد في الفترة السابقة، بجانب الإجراءات الاحترازية والتنفيذية التي تم اتخاذها لمنع حدوث أزمات ومشاكل.

وقال الدكتور سيد إسماعيل، إنه تم خلال الاجتماع مناقشة دور جميع الجهات بشأن دراسة توفير الاحتياجات المائية المطلوبة، مع الأخذ بعين الاعتبار تكلفة المشروعات (إنشاء وتشغيل وصيانة)، وكمية المياه التي سيتم توفيرها، والمدة الزمنية المطلوبة لذلك طبقًا لمخطط كل جهة.

وأوضح نائب وزير الإسكان لشئون البنية الأساسية، أنه تم الاتفاق بين جميع الحضور علي ضرورة استمرار التنسيق بين جميع الجهات المعنية والمشاركة بالاجتماع، فيما يخص تيسير جميع الإجراءات المطلوبة للانتهاء من المشروعات الجاري تنفيذها، والمشتركة بينها، وإعداد خطة متوازنة لترشيد الاستهلاك، وتعظيم الاستفادة من الموارد المائية المتاحة.

وأكد مسئولو قطاع المرافق بوزارة الإسكان، أنه جارٍ العمل على توفير مياه معالجة ثلاثيًا من المشروعات الجاري تنفيذها ضمن خطط الوزارة لإنشاء محطات المعالجة في جميع المحافظات، ودراسة إعادة استخدامها والاستفادة منها، وقدموا عرضًا لبعض المشروعات، والمُدد الزمنية للانتهاء من تنفيذها.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا