Advertisements

وكيل جامعة أجنبية.. "الأموال العامة" توجه ضربة قوية للمزورين

المتهم
المتهم
تمكنت الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة، اليوم الخميس، من ضبط أحد الأشخاص لقيامه بإدارة كيان تعليمي وهمي بالجيزة، يمنح الدارسين به شهادات دراسية "مزورة".

وأكدت معلومات الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة قيام أحد الأشخاص (حاصل على بكالوريوس، له معلومات جنائية، مقيم بمحافظة الجيزة) بإنشاء كيان تعليمي وهمي للدراسات العليا "من دون ترخيص"، كائن بدائرة قسم شرطة الدقي بالجيزة.

وتبين أنه يتخذ من الكيان، مقرًا لممارسة نشاط إجرامي في النصب والاحتيال على راغبي الحصـــول علــى شهـادات دراسية عليا، زاعما بكونه وكيلًا لإحدى الجامعات الأجنبية، والإعلان على شبكة الإنترنت الدولية والصحف والمجلات ووسائل الإعـــلام المختلفة عــــن مزايا الدراسة بالمركز والــتي تــمنحهم شهادات دراسية عليا (دبلوم، ماجستير) معتمدة من الجهات المعنية، ومنسوبة للجامعة الأجنبية المشار إليها.

وجاء ذلك ليتمكن الــحاصلين عليها من الالتحاق للعمل بالشركات الكبرى بالداخل والخارج، وإمكانية تغيير بيانات المؤهل الدراسي ببطاقات الرقم القومي الخاصة بهم بموجب تلك الشهادات، فضلا عن قيامه بتنظيم دورات تدريبية وهمية في مجالات وتخصصات دراسية مختلفة نظير الحصول على مبالغ مالية تراوحت ما بين (2000 إلى 3000 جنيه) للشهادة الواحدة تحت هذا الزعم.

وعقب تقنين الإجراءات تم إستهداف وضبط المتهم المذكور حال تواجده بمقر المركز المشار إليه، وعُثر بداخله على 112 شهادة دراسية تفيد الحصول على دبلومة فى مجالات دراسية مختلفة منسوبة للجامعه الأجنبية المشار إليها بأسماء أشخاص مختلفة "مزورة" باستخدام طابعة كمبيوتر.

كما ضبط بحوزته، 6 شهادات تخرج منسوبة لإحدى الجامعات الحكومية بأسماء العديد من الأشخاص ممهورين ببصمات شعار الدولة "مقلد"، و32 علامة مائية "هيلوجرام "تقرأ باللغة الانجليزية “Original” معدة للصق على شهادات التخرج الخالية البيانات للإيهام بكونها أصلية.

القوات ضبطت أيضًا على 10 كارنيهات دراسية "مزورة" منسوبة لذات الجامعة الأجنبية المذكورة بأسماء أشخاص مختلفة تفيد قيدهم بمراحل تعليمية وتخصصات مختلفة، مجموعة من المستندات الشخصية الخاصة براغبى الالتحاق، و9 استمارات بيانات بطاقة الرقم القومي ممتلئة البيانات بأسماء العديد من الأشخاص تفيد بحصولهم على شهادات دراسية عليا "خلافًا للحقيقة" يستخدمها المتهم في تغيير بيانات بطاقات الرقم القومي لعملاء المركز.

كما تم ضبط (هاتف محمول -جهاز لاب توب - وحدة تخزين "فلاشة") بفحصهم تبين أنهم محملين بالعديد من الملفات التى تحوى جميع المستندات والشهادات الدراسية المزورة المضبوطة السابق الإشارة إليها، وبمواجهة المتهم أقر بنشاطه على النحو المشار إليه، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

وجاء ذلك في إطار جهود أجهزة وزارة الداخلية المستمرة لمكافحة الجريمة بشتى صورها لا سيما في مجال مواجهة المراكز التعليمية الوهمية واستغلالها في النصب والاحتيال على الشباب راغبي الحصول على شهادات دراسية عليا.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا