Advertisements

مفاجآت بشأن جثة شاب أوسيم

جثة
جثة
كشفت تحريات رجال مباحث الجيزة، اليوم الخميس، عن تفاصيل قتل شاب وإلقاء جثته بالطريق، بنطاق مركز أوسيم، شمال المحافظة، إذ تبين أن المجني عليه والمتهم تاجري مخدرات، ووقع بينهما خلافا بسبب مكان بيع المخدرات.

وأضافت التحريات، أن المتهم أربعيني العمر، واستدرج المجني عليه، لمكان العثور على الجثة، وأطلق عليه عيارا ناريا من بندقية آلية، بمنطقة الصدر، وأسقطه قتيلا.

وكان ضباط إدارة البحث الجنائي بالجيزة نجحوا في كشف ملابسات العثور على جثة شاب مجهول الهوية وملقاة بالطريق بمركز أوسيم، شمال المحافظة، وأخطر اللواء طارق مرزوق مساعد أول وزير الداخلية لقطاع أمن الجيزة.

وتلقى اللواء محمود السبيلي، مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة، إخطارًا من العميد عمرو طلعت، رئيس قطاع شمال الجيزة، بورود بلاغا للرائد محمد مجدي، رئيس مباحث مركز شرطة أوسيم، من إدارة شرطة النجدة بالعثور على جثة شاب مقتولا وملقاة بالطريق بنطاق المركز.

وانتقلت قوة أمنية برئاسة العقيد أحمد الوليلي مفتش مباحث شمال الجيزة والمقدم محمد أبو القاسم وكيل فرقة شمال الجيزة والمقدم أمثل حرحش، إلى مكان البلاغ.

وبالفحص والمعاينة تبين أن الجثة لشاب في العقد الثالث من عمره، مجهول الهوية لا توجد بحوزته أي أوراق تفيد تحقيق شخصيته، ومصاب بطلق ناري بمنطقة الصدر.

وشكل اللواء عاصم أبو الخير مدير المباحث الجنائية بالقطاع فريق بحث لكشف ملابسات الجريمة، وسرعة ضبط مرتكبيها، ومن خلال إجراء التحريات، وفحص كاميرات المراقبة المركبة بمحيط العثور على الجثة، وفحص بلاغات التغيب.

وتوصلت جهود فريق البحث إلى هوية المجني عليه، كما تم التوصل إلى المتهم بارتكاب الجريمة.

وأُعدت القوات مأمورية لضبطه تنسيقا مع قطاع الأمن العام، وأسفرت إحداها عن ضبطه، وبمواجهته أقر بارتكاب الجريمة، لوجود خلافات بينه وبين المجني عليه.

كما أرشد عن السلاح المستخدم في الجريمة عبارة عن بندقية آلية، وتم ضبطها، واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة بإخطار مدير أمن الجيزة والعرض على النيابة العامة لتولي التحقيقات.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا