Advertisements

الإمارات: برنامج "التعقيم الوطني" يهدف للحفاظ على صحة المواطنين والمقيمين

بوابة الفجر

كشغت حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة، مساء الخميس، عن تفاصيل برنامج "التعقيم الوطني" للمرافق العامة والخاصة والشوارع والنقل العام والمترو والترام، والذي يتم تنفيذه ابتداءً من اليوم في الساعة الثامنة مساءً ويستمر إلى الساعة السادسة صباح يوم الأحد القادم.

وتحدث عن تفاصيل برنامج التعقيم كل من المتحدث الرسمي عن القطاع الصحي بالإمارات الدكتورة فريدة الحوسني، والعميد عبدالعزيز عبدالله الأحمد من وزارة الداخلية، وذلك خلال الإحاطة الإعلامية الدورية التي عقدتها حكومة الإمارات اليوم في إمارة أبوظبي، للوقوف على آخر المستجدات والحالات المرتبطة بفيروس كورونا في الدولة.

وتحدث الدكتورة الحوسني عن بعض من تفاصيل البرنامج، الذي يتم تنفيذه بإشراف وزارة الصحة ووقاية المجتمع ووزارة الداخلية وبالتنسيق مع كافة المؤسسات الاتحادية والمحلية المعنية.

وأكدت على أن الهدف الرئيسي من برنامج التعقيم الوطني هو "الحفاظ على صحة المواطنين والمقيمين والزوار"، ضمن إطار الإجراءات الاحترازية والوقائية لمواجهة الفيروس التاجي، مضيفةً "ندرك أن برنامج التعقيم سيتم تنفيذه خلال فترة نهاية الأسبوع وهي الفترة التي يتم تخصيصها عادةً للمناسبات الاجتماعية وزيارة الأهل والأصدقاء".

وتابعت: أن " في مثل هذه الظروف الاستثنائية يجب علينا الحرص على تجنب هذه التجمعات والتواصل مع الأهل والأصدقاء هاتفيا، ولاننسى أهمية التباعد الاجتماعي خلال هذه الفترة، والذي يعد مبدأ أساسيا للحفاظ على سلامة وصحة الجميع".

وشددت على أهمية التباعد الاجتماعي وتجنب المناسبات الاجتماعية في الفترة الحالية، ويشمل ذلك التجمعات في المزارع والمجالس والرحلات البرية خلال عطلة نهاية الأسبوع.

وفي نفس السياق، أكد العميد عبدالعزيز الأحمد على "أهمية برنامج التعقيم الوطني، الذي يأتي في إطار المحافظة على صحة المواطنين والمقيمين باعتبارها أولوية قصوى، وأن جميع الإجراءات الوقائية التي يتم اتخاذها خلال هذه الفترة مهمة".

وقال: "لإنجاح برنامج التعقيم الوطني وتنفيذه بسلاسة مع كافة الجهات المعنية المطلوب تضافر جميع فئات المجتمع، من مواطنين ومقيمين وزائرين؛ حيث سيتم تنفيذ البرنامج خلال عطلة نهاية الأسبوع" إبتداءً من مساء اليوم الخميس سيتم يوميا في الفترة من الساعة الثامنة مساءً وإلى السادسة صباح اليوم التالي.

كما أكد على أن منافذ بيع المواد الغذائية مثل الجمعيات التعاونية والبقالات والسوبرماركت، بالإضافة إلى الصيدليات، ستستمر في تقديم خدماتها للجمهور على مدار الساعة.

وأوضح: أنه "خلال فترة تنفيذ برنامج التعقيم سيتم تقييد الحركة المرورية وحركة الجمهور وإيقاف وسائل النقل العامة وخدمة المترو والترام، ويستثنى من ذلك وسائل النقل الخاص مثل سيارات الأجرة وشركات النقل والتوصيل الخاصة"، مؤكداً على أن "المطلوب من الجميع مواطنين ومقيمين وزوار البقاء في منازلهم، وعدم الخروج إلا لشراء الاحتياجات الغذائية والدوائية أو للضرورة الصحية".

وبشأن تفاصيل العاملين والخروج للعمل، قال: إن "القرار يستثني عددا من فئات العاملين في القطاعات الحيوية والتي تشمل قطاع الطاقة وقطاع الاتصالات وقطاع الصحة وقطاع التعليم وقطاع الأمن وقطاع الشرطة والقطاع العسكري وقطاع البريد وقطاع الشحن وقطاع الأدوية وقطاع المياه والأغذية، وقطاع الطيران المدني، وقطاع المطارات، وقطاع الجوازات، والقطاع المالي والمصرفي، وقطاع الإعلام الحكومي، وقطاع الخدمات الذي يشمل محطات الوقود والمشاريع الإنشائية".

وذكر: أنه "سيتم التحقق من الفئات المذكورة من خلال التحقق من بطاقات العمل أو بطاقات الهوية، وسيتم إتخاذ الإجراءات الرادعة اللازم لتنفيذ التعليمات الصادرة من الجهات العليا في الدولة ومنها الغرامة والسجن للمخالفين، وفقاً للتشريعات العقابية الصادرة"، مطالباً الجميع بضرورة التقيد بالتعليمات والتعاون مع الجهات المختصة.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا