Advertisements

اتفاق بين أسامة هيكل ووزير الزراعة بشأن تعقيم مدينة الإنتاج الإعلامي

جانب من التعقيم
جانب من التعقيم
قامت الشركة المصرية لمدينة الإنتاج الإعلامي، برئاسة أسامة هيكل وزير الدولة للإعلام، بتطهير وتعقيم منشآت مدينة الإنتاج الإعلامي، كأحد المؤسسات الحيوية الهامة في الدولة، والتي تضم العديد من الاستديوهات التي ينطلق منها أشهر القنوات الفضائية العربية والمصرية، و العديد من المقرات الإدارية والمراكز العلمية والتدريبة.

جاء ذلك في إطار الإجراءات الاحترازية التي أقرتها الدولة لمواجهة فيروس كورونا المستجد، ووفقًا للاتفاق الذي تم بين أسامة هيكل وزير الدولة للإعلام، والدكتور السيد القصير وزير الزراعة.

وقامت أجهزة وزارة الزراعة المتخصصة اليوم، بتطهير وتعقيم ما يزيد عن عشرة آلاف متر مربع بالمدينة، كمرحلة أولى، شملت المبني الإداري الرئيسي، واستديوهات قنوات Cbc والحياة وdmc وأوربيت والمحور والقاهرة والناس.

كما تم تطهير قاعات محاضرات الأكاديمية الدولية للهندسة وعلوم الإعلام التابعة للمدينة، ومن المنتظر أن يتم في الأيام المقبلة، الاستمرار في عمليات التطهير والتعقيم بصورة دورية، وذلك حفاظًا على سلامة وصحة كافة العاملين بالمدينة، والقنوات الفضائية العاملة بالمدينة والإعلاميين والفنانين، والتأكد من سير العمل بها بطريقة آمنة. 

وكانت قد وضعت الإدارة العامة لإدارة الأزمات بمدينة الإنتاج الإعلامي، خطة موسعة، لمواجهة كورونا، حفاظًا على أرواح العاملين داخل المدينة؛ والتي تمثلت في نشر الأدوات والمواد الصحية المُستخدمة في التعقيم والتطهير على كافة بوابات المدينة، ليتم الاستعانة بها في إجراءات الوقاية والتعقيم، مع التشديد على تطبيق أقصى الإجراءات المتبعة في النظافة العامة.

كما قامت المدينة بوضع خطة للاستعانة والتنسيق مع إدارة الحرب البيولوجية بالقوات المسلحة، وذلك لتعقيم كافة الاستديوهات والمقرات والمكاتب الإدارية ومناطق التصوير المفتوحة، بالإضافة إلى وضع عدد 10 أجهزة قياس للحرارة عن بعد على كافة مداخل المدينة، للكشف على كافة المترددين يوميًا من العاملين بالمدينة والقنوات الفضائية العاملة والزائرين، للتأكد من سلامتهم، وذلك تحت الإشراف الطبي الكامل للمركز الطبي بالمدينة.