Advertisements

خبير سياحي يضع خطة للتغلب على تأثير وباء كورونا (فيديو)

هشام إدريس
هشام إدريس
قال هشام إدريس، الخبير السياحي، عضو منظمة الكتاب السياحيين، إن ما يحدث في العالم الآن من أزمة وباء فيروس كورونا لم يتوقعه أحد، لافتا إلى أن السياحة هي أكثر القطاعات تضررًا.

وطالب "إدريس"، خلال لقائه مع برنامج "كلمة" الذي يعرض عبر فضائية "الحدث اليوم"، الخميس، شركات السياحة بعدم التفريط في أي موظف، خلال هذه الفترة العصيبة، لافتا إلى أنه كصاحب شركة وضع خطة للتعامل مع الأزمة تنتهي في شهر يونيو المقبل.

وأشار الخبير السياحي، إلى أنه اتفق مع الموظفين على تقاضي نصف الراتب لمدة 3 أشهر، وفي نفس الوقت الحضور يومًا واحدًا فقط في الأسبوع.

في سياق متصل، أعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الخميس، عن ارتفاع عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) إلى 130 حالة.

وكشفت وزارة الصحة عن خروج 7 حالات من المصابين بفيروس كورونا المستجد من مستشفى العزل، من ضمنهم أجنبي واحد و6 مصريين، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 102 حالة حتى اليوم، من أصل الـ 130 حالة التي تحولت نتائجها معمليًا من إيجابية إلى سلبية.

وأوضحت أنه تم تسجيل 39 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، من بينهم حالة لمواطن ليبي الجنسية و38 مصريًا، وهم من المخالطين للحالات الإيجابية التي تم اكتشافها والإعلان عنها مسبقًا، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتا إلى وفاة 3 حالات لمصريين إحداهم سيدة تبلغ من العمر 60 عامًا، والآخر رجل يبلغ من العمر 72 عامًا، بالإضافة إلى رجل يبلغ من العمر 78 عامًا وجميعهم من محافظة القاهرة.

وأشارت إلى إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وذكرت أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم الخميس، هو 495 حالة من ضمنهم 102 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفى العزل، و24 حالة وفاة.

وأكدت مجددًا عدم رصد أي حالات مصابة أو مشتبه في إصابتها بفيروس كورونا المستجد بجميع محافظات الجمهورية سوى ما تم الإعلان عنه، مشيرًا إلى أنه فور ظهور اى اصابات سيتم الإعلان عنها فورًا، بكل شفافية طبقًا للوائح الصحية الدولية، وبالتنسيق مع منظمة الصحة العالمية

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع المحافظات، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما تم تخصيص الخط الساخن "105"، و"15335" لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا